أكاديمية بال ثينك تعقد لقاء التواصل الثالث

  • 213

الإثنين – ٢٥ أبريل/نيسان – ٢٠٢٢

عقدت أكاديمية بال ثينك اللقاء الثالث في سلسلة لقاءات التواصل بين أعضاء ملتقى الفكر والحوار في أجواء رمضانية جميلة، تلاه تناول طعام الإفطار مع طاقم المؤسسة. جاء هذا اللقاء بعد عقد لقاءين مباشرين مع الفئة المستهدفة من كلا الجنسين، تضمنا تعريف بفكرة وأهداف الأكاديمية، كذلك الملتقى المنبثق عنها والذي يمثل حاضنة حقيقية للشباب وتطلعاتهم نحو الديمقراطية الفلسطينية المأمولة.

تحدث مدير عام بال ثينك عمر شعبان حول مزيد من التفاصيل عن النشاطات المنوي تنفيذها ومدى أهميتها في صقل شخصية الفئة المستهدفة وانعكاساتها على توجهاتهم وسلوكهم في تفاعلاتهم المجتمعية، ومدى انسجام الاكاديمية بأهدافها والملتقى الحواري مع أهداف بال ثينك بتوفير إطار علمي ومنهجي للمعرفة ولتحقيق فكرة “المعرفة طرق الازدهار”.

وأضاف شعبان؛ تعتمد مؤسسة بال ثينك في أكاديمية الديمقراطية وحقوق الإنسان، التعليم الإبداعي باستخدام أحدث أدوات ووسائل المعرفة التعليمية، كالحوار المباشر مع الخبراء الدوليين والمحليين أصحاب الصلة المباشرة بالأحداث، أو من خلال الوسائل المساعدة كالأفلام الوثائقية والتعليمية.

تتميز الفئة المستهدفة بالتنوع الثري، سواء في العمر أو التخصص أو مستوى الخبرات والخلفيات المجتمعية والمناطق الجغرافية بالإضافة للتنوع الجندري. كان من الملفت وجود حوار على مستوى عالي من المسؤولية بين الحضور، كذلك كانت لديهم الفرصة لاستعراض مزيد من الأفكار المعززة لأنشطة الأكاديمية والملتقى الحواري والتي من المتوقع أن يقوموا بإدارتها بأنفسهم عبر لجنة تيسير تفرزها المجموعة في إطار متابعة وإشراف من بال ثينك.

يذكر أن هذا اللقاء يأتي في إطار مشروع أكاديمية بال ثينك للديمقراطية وحقوق الانسان والذي تنفذه مؤسسة بال ثينك للدراسات الاستراتيجية بالتعاون مع الخارجية الألمانية.